دانلود کتاب های عربی



ما يحكمشى - ما یحکمشی

نویسنده :

شعب یفقع المرارة ، لم یحذر أحد الرئیس قبل أن یتولی مسئولیتنا ، ولولا أن الرئیس ریاضی بطبعه ولاعب اسکواش ولا یدخن ولا یسهر لحدث ما لا یحمد عقباه، حمداً لله أنها جات علی قد المرارة ، فشعبنا مرهق ویمرض، سعد زغلول طلب البخاخة وهو علی فراش الموت وأخذ جرعة وابتسم قائلاً: "مفیش فایدة" ثم مات، الملک فاروق ضغط الشعب علیه حتی أصابه بخلل فی الهرمونات جعله یحیط نفسه بالنساء بینما هو مالوش فیها ، عبد الناصر أصیب بالسکر وکان یوماتی علی الله یفتح عینیه الصبح علی جلطة فی دراعه أو ساقه، أما السادات فقد وصل إلی مرحلة الزهق من هذا الشعب فاستبیع تماماً وقرر ألا یرتدی القمیص الواقی ضد الرصاص لکنه قبلها کان قد اختار لحکم البلد واحد عنده صحة.

شعب يفقع المرارة ، لم يحذر أحد الرئيس قبل أن يتولى مسئوليتنا ، ولولا أن الرئيس رياضى بطبعه ولاعب اسكواش ولا يدخن ولا يسهر لحدث ما لا يحمد عقباه، حمداً لله أنها جات على قد المرارة ، فشعبنا مرهق ويمرض، سعد زغلول طلب البخاخة وهو على فراش الموت وأخذ جرعة وابتسم قائلاً: "مفيش فايدة" ثم مات، الملك فاروق ضغط الشعب عليه حتى أصابه بخلل فى الهرمونات جعله يحيط نفسه بالنساء بينما هو مالوش فيها ، عبد الناصر أصيب بالسكر وكان يوماتى على الله يفتح عينيه الصبح على جلطة فى دراعه أو ساقه، أما السادات فقد وصل إلى مرحلة الزهق من هذا الشعب فاستبيع تماماً وقرر ألا يرتدى القميص الواقى ضد الرصاص لكنه قبلها كان قد اختار لحكم البلد واحد عنده صحة.



برای سفارش کتاب، کافی است نام و "کد کتاب" را از طریق پیامک یا تلگرام به شماره 09355621039 ارسال نمایید تا در اولین فرصت با شما تماس حاصل شود.
پنل کاربران

پنل ورود کاربران