دانلود کتاب های عربی


معجزة القرآن الجزء السابع - معجزة القرآن الجزء السابع

نویسنده : محمد متولى الشعراوى

آیات الله فی الکون ظاهرة ومعروفة والعقل یهتدی إلیها والفطرة تهتدی إلیها وعدل الله سبحانه وتعالی شاء أن تکون آیاته فی کونه منذ بدء الخلیقة حتی قیام الساعة ظاهرة للناس أجمعین ، فهذا الکون بکل ما فیه من معجزات ومن شموس وأقمار وسماء وأرض وجبال وبحار ونبات وحیوان وإنسان هو من آیات الله سبحانه وتعالی ، ولا یستطیع أحد أن یدعی مهما تکبر فی الأرض وعلا أنه هو الذی خلق الشمس ، أو خلق الأرض ، أو خلق النجوم ، أو خلق نفسه فتلک قضیة تغلب کل کافر ولقد أشار الله سبحانه وتعالی إلی ذلک فی القرآن الکریم فی مواضع کثیرة وبین أنه لا أحد یستطیع أن یدعی الخلق أو حتی وضع نظام الکون ، عندما کان الذی آتاه الله الملک یقارع الحجة بالحجة مع إبراهیم علیه السلام .استمتع بقراءة وتحمیل الجزء السابع من کتاب معجزة القرآن للکاتب محمد متولی الشعراوی

آيات الله في الكون ظاهرة ومعروفة والعقل يهتدى إليها والفطرة تهتدى إليها وعدل الله سبحانه وتعالى شاء أن تكون آياته فى كونه منذ بدء الخليقة حتى قيام الساعة ظاهرة للناس أجمعين ، فهذا الكون بكل ما فيه من معجزات ومن شموس وأقمار وسماء وأرض وجبال وبحار ونبات وحيوان وإنسان هو من آيات الله سبحانه وتعالى ، ولا يستطيع أحد أن يدعى مهما تكبر فى الأرض وعلا أنه هو الذى خلق الشمس ، أو خلق الأرض ، أو خلق النجوم ، أو خلق نفسه فتلك قضية تغلب كل كافر ولقد أشار الله سبحانه وتعالى إلى ذلك في القرآن الكريم في مواضع كثيرة وبين أنه لا أحد يستطيع أن يدعى الخلق أو حتى وضع نظام الكون ، عندما كان الذى آتاه الله الملك يقارع الحجة بالحجة مع إبراهيم عليه السلام .استمتع بقراءة وتحميل الجزء السابع من كتاب معجزة القرآن للكاتب محمد متولى الشعراوى



برای سفارش کتاب، کافی است نام و "کد کتاب" را از طریق پیامک یا تلگرام به شماره 09355621039 ارسال نمایید تا در اولین فرصت با شما تماس حاصل شود.
پنل کاربران

پنل ورود کاربران