دانلود کتاب های عربی


شمس النهار - شمس النهار

نویسنده : توفيق الحكيم

هذه مسرحیة تعلیمیة . . . والأعمال التعلیمیة فی الأدب والفن ، من " کلیلة ودمنة " إلی " حکایات لافونتین " إلی مسرحیات " بریخت " وغیرها من آثار هذا النوع ، إنما تهدف إلی توجیه السلوک الفردی أو الاجتماعی . . وهی فی أحیان کثیرة لا تخفی مقاصدها . . وتتخیر من العبارات ما یصل توا إلی النفوس ویرسخه فی الأذهان . . وتنتقی من وسائل التعبیر أوضحها وأبسطها . . وتتخذ أحیانا من وضع الحکمة والمغزی فی صورة مباشرة سلاحا من أسلحتها . . وهی علی خلاف الفن الآخر الذی یخفی وجهه ویدعک تکتشف ما خلفه، تکشف هی القناع وتقول لک:" نعم أرید أن أعظک فاستمع إلیّ ! "وإزاء هذه الصراحة منها نصغی إلیها راضین . . وهکذا أصغینا ولا نزال نصغی إلی حکم " کلیلة ودمنة " وعظات " لافونتین " ومسرحیة " بادن " التعلیمیة لبریخت . . دون أن نضجر مما نسمع . . ذلک أن الوعظ فی ذاته فن ، ما دام قد قدم إلینا فی شکل جمیل. کل ما أرجو إذن لهذه المسرحیة ؛ هو أن یکون مضمونها قد قدم فی شکل غیر ثقیل علی النفس ، وأن تحقق ، ولو بقدر ضئیل ، ما تهدف إلیه من مقاصد

هذه مسرحية تعليمية . . . والأعمال التعليمية في الأدب والفن ، من " كليلة ودمنة " إلى " حكايات لافونتين " إلى مسرحيات " بريخت " وغيرها من آثار هذا النوع ، إنما تهدف إلى توجيه السلوك الفردي أو الاجتماعي . . وهي في أحيان كثيرة لا تخفي مقاصدها . . وتتخير من العبارات ما يصل توا إلى النفوس ويرسخه في الأذهان . . وتنتقي من وسائل التعبير أوضحها وأبسطها . . وتتخذ أحيانا من وضع الحكمة والمغزى في صورة مباشرة سلاحا من أسلحتها . . وهي على خلاف الفن الآخر الذي يخفي وجهه ويدعك تكتشف ما خلفه، تكشف هي القناع وتقول لك:" نعم أريد أن أعظك فاستمع إليّ ! "وإزاء هذه الصراحة منها نصغي إليها راضين . . وهكذا أصغينا ولا نزال نصغي إلى حكم " كليلة ودمنة " وعظات " لافونتين " ومسرحية " بادن " التعليمية لبريخت . . دون أن نضجر مما نسمع . . ذلك أن الوعظ في ذاته فن ، ما دام قد قدم إلينا في شكل جميل. كل ما أرجو إذن لهذه المسرحية ؛ هو أن يكون مضمونها قد قدم في شكل غير ثقيل على النفس ، وأن تحقق ، ولو بقدر ضئيل ، ما تهدف إليه من مقاصد



برای سفارش کتاب، کافی است نام و "کد کتاب" را از طریق پیامک یا تلگرام به شماره 09355621039 ارسال نمایید تا در اولین فرصت با شما تماس حاصل شود.
پنل کاربران

پنل ورود کاربران